شفط اللغلوغ

شفط اللغلوغ: وداعًا لدهون الذقن المزدوجة واللُغد (دهون الخدين)

شفط اللغلوغ، أو شفط دهون الذقن المزدوجة، هي عملية جراحية لإزالة الدهون الزائدة حول منطقة العنق وأسفل الذقن، وتعتبر الحل المثالي للتخلص من دهون الذقن المزعجة!

الذقن المزدوج هو ذلك الجزء من الجلد/الدهون الذي يقع أسفل الوجه وأعلى الرقبة، وعلى وجه التحديد أسفل الذقن مباشرة، ومن هنا اكتسب تسميته.

يُمثل الظهور الواضح لهذا الجزء من الوجه سمة غير محببة تتجاوز مجرد تجنب التقاط صور السيلفي بسببها، فهي تجعلك تبدو أكبر من عمرك الحقيقي بمظهر غير جذاب، كما تُقوض ثقتك بنفسك.

غالبًا ما ترتبط هذه الدهون بزيادة الوزن أو اتباع عادات غذائية غير سليمة، كما قد يكون السبب عوامل وراثية أو وضعيّة جسديّة سيئة أو حتى عوامل الشيخوخة الطبيعية. بشكل عام، فقدان الكولاجين والإيلاستين يتسبب بطريقة مباشرة في ترهل الجلد في الجزء السفلي من الوجه والخدين.

بغض النظر عن السبب، تؤثر دهون الذقن المزدوجة على شكل الفك المحدد وشكل الوجه عمومًا. من خلال عملية شفط اللغلوغ التقليدية أو بالفيزر Vaser، قد تتمكن من التخلص من هذه الدهون العنيدة والحصول على فكّ منحوت.

هل هي عملية جراحية مؤلمة؟ وما هي نتائجها؟ من يُعدّ مرشحًا مناسبًا لإجراء هذه العملية التجميلية؟ من خلال هذا المقال سوف نجيب على جميع هذه الأسئلة.

ما هي عملية شفط اللغلوغ (دهون الذقن)؟

شفط اللغلوغ، أو عملية شفط دهون الذقن المزدوجة، من أشهر عمليات التجميل على مستوى العالم، وقد تم إجراءها لأول مرة في عام 1977، ولا تزال الطريقة الأكثر شيوعًا لإزالة الدهون من الجسم.

من خلال عملية شفط اللغلوغ يتم إزالة الخلايا الدهنية أسفل الفك على جزء من الرقبة، وتتم هذه العملية باستخدام الشفط الخفيف لنحت الذقن وتحسين مظهر منطقة محيط الرقبة وأسفل الذقن.

قد تتسبب عوامل مثل الضعف في منطقة الذقن، أو تدلي الغدة اللعابية، أو ترهل العضلة الجِلدية للعنق (Platysma Muscle) في تفاقم التأثير البصري لدهون الرقبة الزائدة.

في الواقع، أحد المفاهيم الخاطئة الشائعة هو أن الأنسجة الدهنية الزائدة من شأنها التسبب في ظهور الذقن المزدوجة (اللغلوغ). في حقيقة الأمر أنه قد لا يكون السبب دائمًا السِمنة أو عوامل الشيخوخة أو حتى جينات وراثية، فقد يكون السبب مزيجًا من عوامل مختلفة.

أيًا كان مصدر هذه الرواسب الدهنية، تظل عملية إزالة الذقن المزدوج من الحلول الفعالة، فهي تؤدي إلى تنحيف الرقبة وشدّ الذقن للخلف، إلا أنه يجب إجراء جراحة إزالة اللغلوغ على يد جراح خبير ومعتمد بعد دراسة مختلف الاعتبارات المتعلقة بالحالة.

هل أنا مرشح مناسب لإجراء هذه العملية؟

لا شك أن عملية شفط اللغلوغ من الحلول الفعالة في علاج الدهون الزائدة التي تتسبب في تغيير شكل منطقة الذقن، إلا أن استخدام تقنية شفط الدهون بالفيزر ليست مثالية تمامًا بالنسبة للرجال والنساء الذين يعانون من السِمنة.

على مريض الذقن المزدوجة بسبب السِمنة الانتظار حتى يتمكن من فقدان بعض الوزن الزائد قبل إجراء هذا النوع من العمليات. في إطار الحصول على أفضل نتيجة ممكنة، يُنصح المرشحون لإجراء عملية شفط الدهون بالحفاظ على وزن مثالي وفقًا لمؤشر كتلة الجسم الطبيعي.

بالنسبة لحالات مرونة الجلد الجيدة، تُعتبر عملية شد اللغلوغ وشفط دهون الذقن بديلاً ممتازًا لجراحة شد الرقبة، حيث تصبح الإجراءات أكثر أمانًا ويقل وقت الاستشفاء بعد العملية، ويعاني المريض من عدد أقل من الندوب والكدمات الناتجة عن العملية.

بعد إزالة الدهون، ينكمش الجلد ليستعيد شكله فوق المناطق المعالجة خلال العملية. ولكن إذا كنت تعاني من الترهلات الشديدة أو كنت ترغب في إزالة الجلد الزائد من الرقبة، فيُمكن النظر في خيار إجراء عملية شد الرقبة.

علاوة على ذلك، قد لا يعاني المريض بالضرورة من دهون الذقن المزدوجة بل قد يجربها من يرغب بالحصول على وجه أفضل، أو شكل ذقن منحوت.

بشكل عام، تتوفر العديد من الخيارات العلاجية، ولكن تعتمد توصيات جراحة شفط دهون الذقن المزدوجة وشفط اللغلوغ على جودة بشرتك وأهدافك وتوقعاتك من إجراء العملية.

ما هي مزايا عمليّة شفط اللغلوغ؟

  • يؤثر شفط الدهون من الذقن المزدوجة أو شدّ اللغلوغ بشكل كبير على إعادة الشباب للمظهر العام للوجه.
  • لا تظهر الدهون مرة أخرى بعد العملية نتيجة قدرة الخلايا الدهنية الضعيفة على التجديد.
  • يمكن الاستفادة من الدهون المُزالة عن طريق إعادة حقنها في مناطق أخرى من الجسم من خلال تطعيم الدهون.
  • تساهم تقنية الفيزر في إزالة الدهون الزائدة وكذلك شد الجلد في منطقة الذقن والرقبة للحصول على مظهر محدد ومنحوت لهذه المنطقة.

مرحلة ما قبل جراحة شفط اللغلوغ

في مرحلة ما قبل الجراحة، سوف يحتاج الطبيب إلى التعرف على سجلك الطبي والاطلاع على أية حالات طبية لديك. أيضًا، من الأمور الإلزامية الحصول على تصريح من طبيبك العام!

بالإضافة إلى ما سبق، سوف يقدم الطبيب مجموعة من التوصيات المتعلقة بالأدوية والمكملات العشبية وقد يطلب منك تناول المضادات الحيوية وأدوية تخثر الدم، قبل أيام من جراحة الوجه التجميلية.

ولكن قبل أن يقرر جراح التجميل إجراء عملية إزالة الذقن المزدوج، يجب أولاً أن يصل المريض إلى وزنه المثالي، وإلا لن تكون النتائج طويلة الأمد.

خلال موعد الفحص، بإمكان المريض مناقشة توقعاته وأهدافه من إجراء العملية مع الطبيب، وذلك في إطار تحقيق أكبر استفادة ممكنة من الاستشارة الطبية، والتحدث عن مناطق الجسم الأخرى التي يُمكن علاجها.

الهدف الرئيسي للطبيب الجراح خلال هذه الاستشارة هو إبقاء المريض على اطلاع بالنتائج المحتملة والمضاعفات التي قد تحدث، ليتمكن المريض من اتخاذ قراره على ضوء هذه المعلومات. أيضًا، يحدد الطبيب الجراح أفضل خطة علاج ملائمة للتعامل مع مخاوفك المتعلقة بعملية التجميل.

كيفية إجراء عملية شفط اللغلوغ (دهون الذقن المزدوجة)؟

بشكل رئيسي، تعتمد عملية شفط اللغلوغ على شفط الدهون الزائدة باستخدام أنبوب صغير ورفيع للغاية (Cannula)، يتم إدخاله من خلال شقوق جراحية صغيرة في منطقة الشفط.

يستخدم الجراح مزيجًا من المخدر الموضعي المخفف (لتخدير منطقة الشفط)، ويحقن الإبينفرين تحت الجلد (للعمل على انقباض الأوعية الدموية).

بفعل هذا المزيج من السوائل، تصبح المنطقة المستهدفة صلبة ومتورمة، ما يؤدي إلى فصل الخلايا والأنسجة الدهنية عن الأنسجة المحيطة بها، ثم يأتي دور الشقوق الجراحية الصغيرة وبعدها شفط الدهون برفق باستخدام الأنابيب الدقيقة (القنيات الزجاجية الصغيرة).

أما فيما يتعلق بتقنية الفيزر Vaser فهي نوع جديد من العمليات التي تتطلّب الحد الأدني من التدخل الجراحي، معروفة أيضًا بشفط الدهون عبر الموجات فوق الصوتية. في هذه الحالة، يقوم الجراح بصنع شقوق صغيرة بالكاد مرئيّة لإدخال مسبار الموجات فوق الصوتية، بهدف تكسير الخلايا الدهنية وتليين الطبقة الدهنية.

خلال هذا الإجراء، يتم وضع مسبار متصل بجهاز الموجات فوق الصوتية تحت الجلد لإذابة (تسييل) الخلايا الدهنية وشفطها. ومن المعروف أن استخدام تقنية الفيزر يُحفّز عملية إنتاج الكولاجين والإيلاستين، وبالتالي يساهم في عودة الجلد إلى شكله الطبيعي.

باستخدام هذه الطريقة، يُمكن إزالة من 10 إلى 20 مل من الدهون؛ وهي نتيجة أكثر من كافية لتحسين مظهر محيط الذقن والرقبة بنجاح.

تخدير موضعي أم تخدير عام؟

عادةً ما يعتبر التخدير العام هو الحل الأمثل لإجراء عمليات شفط دهون الذقن المزدوجة (شفط اللغلوغ)، ومع ذلك، يُمكن إجراء العملية تحت التخدير الموضعي إلى جانب مسكنات الألم عندما لا يكون هناك الكثير من الدهون.

تستغرق العملية قرابة 45 دقيقة، وقد تختلف المدة من حالة إلى أخرى.

مرحلة ما بعد عملية شفط اللغلوغ (دهون الذقن المزدوجة)

بعد عملية شفط اللغلوغ يُنصح بارتداء ضمادة ضاغطة لفترة من الوقت. بإمكان المريض مغادرة العيادة بعد ساعات قليلة من الراحة، ويكون معدل الشعور بالألم متوسط، كما يصف الطبيب المعالج بعض المسكنات للمريض.

على المريض الالتزام بارتداء الضمادة الضاغطة لمدة ثلاثة أيام، مع الحفاظ عليها جافة تمامًا. بعد ذلك، يرتدي المريض رباط الضغط لمدة ثلاثة أسابيع، للتخفيف من أضرار شفط اللغلوغ مثل خطر الكدمات واحتباس السوائل في الجسم.

يستطيع المريض العودة إلى العمل بعد إزالة الضمادة الضاغطة في اليوم الثالث بعد الجراحة. عمومًا، يُنصح دائمًا بالراحة لمدة أسبوع على الأقل للمساعدة في تهدئة التورم أو الكدمات بشكل أفضل.

قد تستمر الكدمات بالظهور بالإضافة إلى تورّم في منطقة العنق لمدة حوالي 14 يومًا، وقد يشعر المريض بشدّ في جلد المنطقة المعالجة. إذا كان لديك أنابيب تصريف في الوجه لتقليل تراكم الدم والسوائل، فعادةً ما يقوم الطبيب بإزالتها بعد يومين على الأكثر.

ممارسة الرياضة والالتزام بنظام عذائي صحي من الإجراءات الهامة التي يجب اتباعها في هذه المرحلة، إلا أنه يفضل الانتظار لمدة شهر قبل العودة إلى ممارسة الرياضة بانتظام.

تبدأ نتائج شفط الدهون بالفيزر بالظهور بعد خمسة إلى ستة أسابيع، وتصبح هذه النتيجة نهائية بعد 3 إلى 6 أشهر. تتسم نتائج هذه العملية بكونها دائمة، حيث تتم إزالة الخلايا الدهنية خلالها، ومع ذلك يجب على المريض اتباع نمط حياة صحي بعد الجراحة والحفاظ على الوزن المثالي.

Double chin liposuction before after

ما هي المخاطر المحتملة؟

عملية شفط اللغلوغ آمنة تمامًا، ولا تنطوي سوى على القليل من المضاعفات.

في بعض الأحيان، قد يُصاب المريض بالعدوى، أو يحدث بعض التراخي في الجلد. نادرًا ما يُلاحظ وجود تخدر (عدم الإحساس) في المنطقة المعالجة، نقص أو فقدان للشعور في المهارات الحركية للشفة السفلية، إلا أن هذا التأثير يكون عادةً بشكل مؤقت.

من الصعب التنبؤ بكيفية تفاعل الجلد بعد العملية في بعض الأحيان، وفي حالات نادرة قد يُصاب المريض ببعض التغيّرات بشكل الجلد أو تظهر دمامل. في مثل هذه الحالات، قد يحتاج المريض إلى إجراء عملية ثانية لإزالة الجلد الزائد.

ما هي تكلفة عملية شفط اللغلوغ؟

تعتمد تكلفة عملية شفط اللغلوغ (شفط دهون الذقن) على كمية الدهون التي يتم إزالتها، وبما أن كل إجراء يتمّ وفقاً لاحتياجاتك فكذلك التكلفة.

نعلم أن التكلفة تهمك، لذلك نرحب بك لزيارتنا مجانًا، وبدون أي التزام من طرفك، للحصول على الوقت اللازم لاستشارة جراح التجميل، طرح أسئلتك والتكلّم عن مخاوفك.

خلال هذه الزيارة سوف نحدد أفضل الحلول العلاجية الملائمة لك، وكذلك أفضل سعر لعملية الذقن المزدوج.

لماذا يُمكنك الاعتماد على دكتور بينيتو لإجراء عملية شفط اللغلوغ في إسبانيا؟

نظرًا لخبرتنا التي تناهز الـ20 عامًا، تُصنّف Antiaging Group Barcelona في إسبانيا على أنها عيادة رائدة في مجال شفط الدهون وشفط اللغلوغ.

الدكتور خيسوس بينيتو، من الخبراء المتخصصين في مجال الجراحات التجميلية والترميمية في إسبانيا.

الدكتور خيسوس بينيتو: المنشورات:

الدكتور خيسوس بينيتو: المنشورات والبيانات الصحفية

  • Montañana Vizcaino, J., Baena Montilla, P., BENITO RUIZ, J. Complications of autografting fat obtained by liposuction. Plast. Reconstr. Surg., 1990, 85(4): 638 – 639.
  • Sanchez A, Benito-Ruiz J, Fontdevila J, Raigosa M. New system of collecting fat with a bottle of Redon drainage. Plast Reconstr Surg. 2010 Jan;125(1):34e-35e

احجز موعدًا معنا الآن!

الزيارة الأولى مجانية تماماً ودون التزام.

يمكنك أيضاً الاتصال بنا على WhatsApp أو Viber عبر رقم الهاتف 682 145 640 34+.

يمكنك إرسال صور للحصول على عرض أسعار تقريبي إذا كنت ترغب في ذلك. ولن يتم تخزين الصور وسيتم التعامل معها بسرية تامة. ويرجى توضيح النتائج التي تريد تحقيقها.

    أوافق على سياسة السرية *
    الجراحة التجميلية والترميمية في إسبانيا | AGB | الدكتور بينيتو

    Antiaging Group Barcelona

    Ronda del General Mitre, 84, 08021 Barcelona

    أقرب محطات المترو/الترام: ليس تريس توريس / لا بونانوفا

    الجراحة التجميلية والترميمية في إسبانيا | AGB | الدكتور بينيتو
    الجراحة التجميلية والترميمية في إسبانيا | AGB | الدكتور بينيتو

    Antiaging Group Barcelona

    Ronda del General Mitre, 84, 08021 Barcelona

    أقرب محطات المترو/الترام: ليس تريس توريس / لا بونانوفا

    الجراحة التجميلية والترميمية في إسبانيا | AGB | الدكتور بينيتو
    الجراحة التجميلية والترميمية في إسبانيا | AGB | الدكتور بينيتو